تاجر موريتاني: يتعرض لعملية احتيال من طرف سيدة  ويطالب العدالة بإنصافه وإعادة مبلغ 4.5 مليون

تاجر موريتاني: يتعرض لعملية احتيال من طرف سيدة  ويطالب العدالة بإنصافه وإعادة مبلغ 4.5 مليون

قال التاجر بسوق الميناء في نواكشوط سيدي محمد ولد الشيخ المهدي إنه تعرض لعملية احتيال فقد على إثرها 4,5 مليون أوقية قديمة، داعيا الشرطة والنيابة العامة إلى إنصافه.

 

ويتهم ولد الشيخ المهدي في حديث للأخبار سيدة تحمل الجنسية المغربية وتدعى ميمونة بنت عبد الرحيم بالتلاعب به بعد أن وعدته ببيع سيارة.

 

وأوضح أنه اتفق مع السيدة المذكورة على شراء سيارة تملكها، إلا أنها تعللت بحاجتها إلى مبلغ مالي لجمركة سيارتين لديها.

 

كما أكد أنه سلم السيدة مبلغ أربعة ملايين أوقية قديمة، قبل أن تتلكأ في تسليم السيارة أو إرجاع المبلغ.

 

واتهم ولد الشيخ المهدي بنت عبد الرحيم بتهديده، مشيرا إلى أنه تقدم بشكوى ضدها إلى القضاء وتمت إحالة الملف إلى إحدى مفوضيات مقاطعة عرفات بنواكشوط الجنوبية.

 

وأضاف أن مفوض الشرطة أحال الملف إلى مفوضية أخرى في مقاطعة الميناء، متسائلا: أليس على الشرطة إعادة الملف للنيابة بدلا من إحالته إلى مفوضية أخرى؟

 

وطالب المتحدث برفع الظلم عنه وإعادة حقه إليه، مؤكدا أن كل ما يطلبه هو استعادة المبلغ الذي سلم للسيدة المغربية.

ون ريم

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق