تعرض منزل رئيس حزب القوى الوطنية للتغيير لإعتداء من قبل مجهولين

ون ريمالأخبار– منزل رئيس حزب القوى الوطنية للتغيير FPC (تحت التأسيس) صمب اتيام لاعتداء من مجهولين ترك أثره واضحا على المنزل من الخارج.

ووصف اتيام الاعتداء على منزله الذي حدث بعد منتصف ليل البارحة بأنه “عمل تخويف وتهديد”، بسبب مواقفه السياسية.

وشدد اتيام في تصريح له بأنه غير مستعد للصمت، أو للتخلي عن مواقفه.

وأكد أنه يعتقد أن ما يعبر  عنه يصب في مصلحة موريتانيا ومستقبلها.

واتهم مقربون من رئيس الحزب الشرطة بعدم بذل أي جهد لتوقيف منفذي الهجوم رغم تقديم شكوى لديهم بشكل رسمي.

مقالات ذات صلة

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

زر الذهاب إلى الأعلى
إغلاق